أول حكمة مغربية تقود مباراة بالدوري المغربي.

شهدت مباراة أولمبيك خريبكة والمغرب التطواني عن تعيين حكمة لقيادة اللقاء في سابقة من نوعها تُحسب للشابة بشرى كربوبي البالغة من العمر 32 سنة، بصفتها أول مغربية تخوض غمار هذا المجال في قسمه الإحترافي، قامت بإدارة اللقاء رفقة الحكمة المساعدة بشرى الجرموني .

وشهدت المباراة الأولى للحكمة بشرى كربوبي في الدوري المغربي للمحترفين، إشهارها البطاقة الحمراء في وجه لاعب المغرب التطواني حمزة حجي قبل نهاية الشوط الأول. في اللقاء الذي عرف فوز نادي الحمامة البيضاء (2-1) على حساب النازل إلى القسم الثاني أولمبيك خريبكة .

كانت الحكمة بشرى كربوبي، قد حصلت على الشارة الدولية سنة 2016، علما أن الإتحاد الإفريقي لكرة القدم قد أدرجها ضمن حكمات الدرجة الأولى منذ سنة 2018 وهي نفس السنة التي شاركت فيها في نهائيات كأس إفريقيا للأمم لكرة القدم النسوية.

يشار إلى أن الحكمة المغربية بشرى كربوبي، من بين الحكمات الإفريقيات المرشحات لقيادة مباريات نهائيات كأس العالم لكرة القدم النسوية عام 2023.

ومن المرتقب أن يشهد الدوري المغربي للمحترفين في الموسم القادم ظهور حكمات أخريات، بعد تأكيد ذلك من لجنة التحكيم بإعطائهم الرخصة لقيادة أطوار مباريات الدوري للموسم المقبل.

رضى الغزال.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور