باريس سان جيرمان يفشل في فك عقدة اليونايتيد

سفيان أريگو – تيفو

فشل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، مُجدداً في فك عقدة مانشستر يونايتد الإنجيليزي، هذا الأخير الذي استطاع تحقيق الفوز من قلب ملعب “بارك دي برينس”، بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، في الجولة الأولى، لحساب المجموعة الثامنة، ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

انطلق الشوط الأول باندفاع قوي من طرف باريس سان جيرمان، لكن لم يستطيع ترجمة كل المحاولات المستمرة، نحو مرمى الحارس دي خيا، إلى هدف السبق، وبعد الضغط الباريسي، وعند الدقيقة 23، احتسب الحكم الإسباني ماثيو لاهوز، ركلة جزاء لصالح اليونايتيد، ترجمها برونو فيرنانديش بنجاح في المرة الثانية، بعدما قرر الحكم إعادة الركلة بسبب خروج الحارس الباريسي نافاس، بكلتا قدميه، عند تنفيذ الركلة.

بينما عجز أبناء المدرب الألماني توخيل، في التهديد مرة أخرى على مرمى خصمهم، كما كان عليه الحال، عند بداية اللقاء، نظراً للتكتيك المحكم للشياطين الحمر، لتنتهي بذلك أطوار الشوط الأول بتقدم اليونايتيد، وعند انطلاقة الشوط الثاني تمكن الفريق الفرنسي من تعديل كفة المباراة، بنيران صديقة من المهاجم مارسيال، بعد كرة جاءت من ركنية نفذها نيمار بطريقة مثالية، حولها أنتوني عبر رأسيته في الشباك، وذلك في الدقيقة 55 من عمر المباراة.

وفي الوقت الذي تسير فيه المباراة إلى نهايتها، بالتعادل الإيجابي هدف في كل شبكة، فاجئ المهاجم راشفورد، الحارس دي خيا، بتسديدة قوية في أقصى يمين مرماه، في حدود الدقيقة السادسة والثمانين، لتنتهي بذلك هذه القمة بانتصار أشبال المدرب سولشاير، ليتصدروا بذلك مجموعتهم بثلاث نقاط، مناصفة مع لايبسيتش الألماني، الذي فاز على ضيفه إسطنبول باشاك شهير التركي، بهدفين دون رد.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور