“بوعميرة” في مهمة تعويض “الزنيتي” وكسب ثقة النادي

شكلت إصابة الحارس الأول لنادي الرجاء الرياضي، أنس الزنيتي بفيروس كورونا، وعدم سفره مع النادي إلى مصر لمواجهة الزمالك، (شكلت) صدمة قوية لعشاق ومسيري النادي الأخضر، نظرا لقيمته وخبرته في مثل هذه المواجهات المصيرية.

وسيكون لزاما على المدرب جمال السلامي الإعتماد على الحارس الثاني للفريق، محمد بوعميرة، الذي لحسن الحظ تعافى من الفيروس قبل موعد السفر، لقيادة الخط الخلفي والدفاع عن عرين الرجاء الرياضي في مواجهة النادي المصري والعودة بتأهل تاريخي.

بوعميرة وفي مفارقة غريبة، كانت مشاركاته الأخيرة مع فريقه الرجاء الرياضي في المنافسات الخارجية مع نادي مصري، عندما واجه فريق الإسماعيلي المصري، برسم نفس الدور (نصف النهائي)، لكن في مسابقة مختلفة، هي كأس محمد السادس للأبطال، وقدم فيها بوعميرة مستوى لابأس به بالرغم من خسارة فريقه بهدف نظيف.

ويعول النادي الأخضر على تألق حارسه، وتعويض الغائب أنس الزنيتي بأحسن وجه، للقيام بريمونتادا أمام الفريق المصري وتجاوز هزيمة الذهاب بهدف نظيف، وبدوره سيكون بوعميرة أمام فرصة سانحة لكسب ثقة المكتب المسير لنادي الرجاء الرياضي وضمان تجديد عقده.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور