تعادُل الباراغواي و فوز الأرجنتين و الأوروغواي .

في ليلة افتتاح تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لذهب كأس العالم، انتهت المباريات بتعادل وحيد تجسد في مباراة الباراغواي و الپيرو فيما فاز الأوروغواي و التانغو الأرجنتيني بقيادة ليو ميسي .

مباراة الإفتتاح و التي كان الباراغواي مُستقبِلاً فيها لمنتخب الپيرو سجلت فيها أربعة أهداف و كلها بالشوط الثاني، حيث كان الزوار السباقين لزيارة الشباك عن طريق اندري كاريلو في الدقيقة 53 فيما عدل للباراغواي أنخيل روميو في الدقيقة 66، ليعودَ بعد ذلك نفس اللاعبَين لتسجيل هدفِهما الثاني في اللقاء فتقدم أنخيل روميو لمنتخب الباراغواي عند الدقيقة 81  وقبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقتين استطاع اندري كاريلو بإنقاذ بلاده من أول خسارةٍ في التصفيات .و بِهدفٍ قاتل في الوقت البدل الضائع 3+’90 استطاع ماكسيميليانو غوميز أن يهدي منتخبه الأوروغواي الفوز الأول في هذه التصفيات، حيثُ تقدم أصحاب الأرض بهدفٍ من ركلة جزاء نفذها لويس سواريز في الدقيقة ’40 من الشوط الأول، و في الشوط الثاني استطاع اليكسيس سانشيز تعديل الكافة لمنتخب تشيلي، فيما كان هدف غوميز حاسماً و كافيا من أجل تحقيق أولى انتصارات الأوروغواي.فيما حقق أصدقاء ليونيل ميسي الأهم خلال المباراة الأخيرة و التي دارت أطوارها في ملعب البومبونيرا، حيث كان هدف ركلة جزاء و التي سجلها ليونيل في الدقيقة 13′ من المباراة كافية لتحصيل 3 نقاط رغم الأداء المتوسط لأصحاب الأرض، و شكك جوستافو ألفارو المدير الفني لمنتخب الإكوادور عن عدم صحة ركلة الجزاء و ذلك في تصريح اذاعي له بعد المباراة .

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور