غاب رونالدو بسبب كوفيد … و لم تغِب البرتغال أمام السويد .

تحسرت الجماهير البرتغالية على إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا المستجد و على غيابه أيضاً عن مقابلة المنتخب البرتغالي أمام المنتخب السويدي برسم منافسات الدوري الأوروبي .

لكن لم يمنع هذا الغياب المنتخب البرتغالي من تحقيق نتيجة الفوز و بثلاثية أمام السويد، حيث استطاع برناردو سيلفا افتتاح نتيجة المباراة بهدفٍ في الدقيقة 21′ بعد تمريرة حاسمة لدييغو جوتا .

و حديثاً عن دييغو جوتا تمكن المنتخب البرتغالي من إضافة الهدف الثاني عن طريق هذا الأخير قبل نهاية الشوط الأول بقليل .

و في غياب رونالدو استغل دييغو جوتا القادم من ليفربول الفرصة ليفرض نفسه نجماً للمبارة و ذلك بعد اضافته لهدفٍ ثالث لصالح المنتخب البرتغالي و الثاني بالنسبة له وكان هذا عند حدود الدقيقة 72′ .

و بهذا الانتصار حافظ البرتغال على صدارته في المجموعة بفارق الأهداف عن المنتخب الفرنسي .

نزار صبري

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور