غرس الله: القدوم للمنتخب واجب ولو حتم المشي على الأرجل.



في إطار تعريفها بالعناصر الوطنية الجديدة داخل صفوف المنتخب المغربي، قام الطاقم الإعلامي للجامعة المغربية لكرة القدم بتصريحات مع لاعِبَيْن نُودِيَ عليهما لأول مرة، والأمر يتعلق بالمحترف في الدوري السلوفاكي المهاجم موحى غرس الله ذو 27 سنة.

صرح قائلا: شعور كبير جِدًّا لقدومي لأول مرة للمنتخب للمشاركة واللعب معه، إنه حلمي منذ أن كنت صغير السن عائلتي سعيدة من أجلي وكذلك سكان مدينة وجدة.

وأضاف: الأمر صعب قليلا ولكن لايهم فأنا رهن إشارة منتخبنا الوطني، عند نداء المنتخب من الضروري تلبيته ولو القدوم إليه على الأرجل.
نتمنى الفوز في اللقاء الودي القادم، والذهاب لأبعد حد في كأس إفريقيا طموحنا الفوز باللقب والتأهل للمونديال.

فيما أدلى إدريس الصديقي ذو 24 سنة، والمحترف في دوري الإيرديفيزي بقوله: أنا سعيد بقدومي للمرة الأولى مع المنتخب، إني ألاحظ وأتعلم الكثير ما يجب على القيام به لدينا طموحات كبيرة للعب مباريات في المستوى، سنلعب كأس إفريقيا وكأس العالم يجب علينا اللعب بشكل جيد ونتعلم الكثير من المدرب.
وأضاف المتحدث ذاته: لاعبي المنتخب جيدين ساعدوني كثيرا للاندماج مع المجموعة، أشكرهم على ذلك. عائلتي سعيدة من أجلي وأتمنى أن ينادى لي للمرات القادمة العب مع المنتخب .

رضى الغزال.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور