في مباراة الثأر.. ناغلسمان “لايبسيتش” يسعى للإطاحة بسولشاير “مانشستر يونايتد”

تتجه الأنظار مساء يوم غد الأربعاء، صوب ملعب “أولد ترافورد”، هذا الأخير الذي سيكون مسرحاً، للمباراة المرتقبة بين مانشستر يونايتد الإنجليزي، وضيفه لايبسيتش الألماني، لحساب الجولة الثانية، ضمن المجموعة الثامنة، لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويدخل أبناء المدرب النرويجي سولشاير، هذه المباراة منتشيين بانتصار ثمين، من قلب ملعب باريس سان جيرمان الفرنسي، بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، فيما تمكن فريق لايبسيتش، خلال الجولة الافتتاحية، من الفوز على نظيره إسطنبول باشاك شهير التركي، بثنائية نظيفة.

وعقب المؤتمر الصحفي، الذي يسبق المباراة، قال المدرب الشاب لنادي لايبسيتش، يوليان ناغلسمان، البالغ من العمر 33 سنة فقط، أن خصمه الإنجليزي يملك العديد من الصفات، وهو عدواني للغاية، بينما أكد سولشاير أن كل مباراة مهمة، حيث ينظر إلى كل مباراة على أنها فرصة للحصول على الثلاث نقاط، وهدفه هو الوصول إلى عشر نقاط في أسرع وقت ممكن.

وتعد هذه المباراة، بمثابة فرصة الثأر للمدرب ناغلسمان، من النرويجي سولشاير، هذا الأخير الذي منح لفريقه عام 1999 لقب دوري الأبطال، بعدما سجل هدفه الشهير في مرمى البايرن خلال الأنفاس الأخيرة، آنذاك كان ناغلسمان طفلاً عاشقاً للبايرن، وقال أنه شعر بالحزن كثيراً في تلك الليلة، ويوم غد هي فرصته للانتقام من سولشاير.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور