في مباراة “هيتشكوكية”… فالنسيا ينجو من هزيمة محقّقة أمام خيتافي

في ختام مباريات يوم الأحد الخاصة بالجولة الثالثة للدوري الإسباني، تمكن فريق فالنسيا من الخروج بنتيجة التعادل 2/2 أمام خيتافي، على أرضية ملعب “ميستايا”.

واستمرت المباراة على ايقاع البياض إلى غاية الدقيقة الثانية والعشرين، حين تمكن الاعب يونس موساح من إحراز الهدف الأول لفريق فالنسيا.


وعرفت هذه المباراة تدخلات قوية من كلا الطرفين هذا ما جعل الحكم يخرج الكثير من البطائق الصفراء، 6 لفريق فالنسيا و 3 لفريق خيتافي.


وفي الدقيقة السادسة والخمسين قام حكم المباراة بطرد الاعب كوريا من فريق فالنسيا، واستغل فريق خيطافي هذا النقص العددي في فريق فالنسيا، ليحرز هدف التعادل عن طريق الاعب كوتشو هيرنانديز عند الدقيقة ’87.


واستمر التشويق والإثارة في الوقت البدل الضائع، حيث أضاف الاعب انخيل رودريغيز الهدف الثاني لخيتافي في الدقيقة ’94، وبعد هذا الهدف بأربع دقائق تلقى الاعب داميان سواريز البطاقة الحمراء، ليكمل خيطافي بدوره المباراة بعشرة لاعبين. وفي سيناريو “هيتشكوكي”، أعلن الحكم عن ضربة جزاء لصالح خفافيش فالنسيا، إنبرى لها كارلوس سولير بنجاح منقدا فريقه من خسارة محققة.


ليحافظ فريق فالنسيا على مكانته في جدول الترتيب بثمان نقاط في المركز الثالث عشر، بينما عزز خيتافي رصيده في المرتبة الثامنة ب11 نقطة.

محمد موسى

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور