كأس الاتحاد الإفريقي … ماذا حققت الأندية المغربية فيه لمدة عقدٍ من الزمن ؟

حصيلة محترمة تلك التي حققتها الفرق المغربية في آخر عشر سنوات من منافسات كأس الاتحاد الإفريقي، حيث استطاعت الأندية المغربية أن تحقق ثلاث ألقاب و خسرت النهائي مرة واحدة فيما بلغ المغاربة لموعد النصف مرتين .

في سنة 2010 حقق الفتح الرباطي لقب الكونفدرالية و ذلك بفوزه على الصفاقسي التونسي في المباراة النهائية بنتيجة 3ـ2 بتونس بعد مرور مقابلة الذهاب على وقع البياض .

و في نسخة 2011 تمكن المغرب الرياضي الفاسي من الحفاظ على الهوية المغربية لكأس الاتحاد و ذلك بعد أن انتصر في النهائي على نادي الإفريقي التونسي بركلات الترجيح في موسم حقق فيه الماص أيضاً لقب السوبر الإفريقي .

بعدها غابت الأندية المغربية لمدة أربع سنواتٍ لم تستطع فيها الوصول للمراحل النهائية، و في سنة 2016 و 2017 عاد الفتح الرياضي ليحاول في مغامرةٍ أخرى أوقفته في النصف لموسمين متتاليين، فكان التعادل الإيجابي بالرباط أمام مولودية بجاية الجزائري كفيلاً باقصائه سنة 2016 و ذلك بعد تعادل سلبي في الذهاب، أما في سنة 2017 غادر الفتح من نصف النهائي أيضاً بعد انهزامه أمام مازيمبي الكونغولي .

و في نسخة 2018 عادت أيادي المغاربة لتمسك بكأس الاتحاد الإفريقي و هذه المرة ببصمةِ الرجاء الرياضي بعد فوزه في المباراة النهائية أمام فيتا كلوب الكونغولي بثلاثية نظيفة، و رغم خسارته في مباراة الإياب بالكونغو”3ـ1″ إلا أن هدف الحافيظي مكنه من نيل اللقب .

أما الموسم السابق سُلب حلم الكأس من نهضة بركان بعد هزيمته بركلات الجزاء في مباراة إياب النهائي بعد انتهاء المبارتين بنتيجة 1ـ0 لكل مستضيف .

و هذا الموسم و كما هو معروف فإن مباراة النصف مغربية مئة في المئة، ضلعيها نادي حسنية أغادير و نهضة بركان و ستجرى مباراة الذهاب يوم الإثنين القادم ببركان .

فهل ستستطيع الأندية المغربية تحقيق لقبها الرابع خلال العقد الأخير ؟

نزار صبري



Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور