من سيسطع نجمه اليوم بن شرقي أَمْ الحافيظي.

ستشهد مباراة اليوم بين الزمالك والرجاء في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا صراع على مختلف الجبهات وفي كل رقعة من ميدان ملعب محمد الخامس.

وبما أن الناديان يعتبران من أعرق الأندية على صعيد القارة، فمن البديهي أن يتواجد بهما لاعبين قادرين على صناعة الفارق وتقديم الإضافة، وذلك مايميز بين لاعب ولاعب.
لذلك وجب الذكر أن فريق الرجاء البيضاوي يضم في ترسانته البشرية عدد من اللاعبين المهرة والذي يمكنهم صنع الفارق في أي زمن من المباراة.

وفي خضم ذلك يجدر ذكر اللاعب عبد الإله الحافيظي الذي يعتبر من طينة هؤلاء اللاعبين فهو يحضر في المناسبات الكبرى والتاريخ شاهد على ذلك بفضل أهدافه الحاسمة وتمريراته الدقيقة، فهو معشوق الجماهير الرجاوية بصفته صاحب السعادة بالنسبة لهم، لأن قدمه تساوي ألقاب قارية ومحلية.

فاللاعب عبد الإله الحافيظي ذو 28 سنة منح لقب الاتحاد الإفريقي لنادي الرجاء بفضل هدفه في النهائي ضد فيتا كلوب سنة 2018. وكذلك أسعد الجماهير الخضراء في نهائي كأس السوبر الإفريقي بفضل الهدف الرائع الذي سجله في مرمى الترجي التونسي مضيفا لقب جديد لخزائن النسور.

وفي الأيام القليلة الماضية سجل ثنائية في مرمى نادي الجيش الملكي مانحا لقب الدوري المغربي لفريق الرجاء. ويعتبر هذا القليل من الكثير في حق عبد الإله الحافيظي لذلك تعقد عليه الآمال اليوم من طرف الجماهير المغربية والرجاوية ليكون في الموعد ويُطيح بدفاعات نادي الزمالك.

وبما أن اللقاء يجمع بين نادي مغربي ونادي مصري لابد من الذكر أن الزمالك لديه عدد محترم من اللاعبين المحليين الممتازين لكن محبوب جماهير الفرسان هو المحترف المغربي أشرف بن شرقي ذو 26 عامًا الذي سرعان ما خطف الأضواء في موسم واحد مع الزمالك حقق فيه ثلاث ألقاب.

وكان البطل في حصد هذه الكؤوس هو بن شرقي رفقة زملاؤه. إذ سجل اللاعب الودادي السابق ثنائية في كأس مصر ضد بيراميدز و قَدَّم مستوى كبير ضد الأهلي في نهائي كأس السوبر المصري الذي فاز به الزمالك. وعلى الصعيد الإفريقي سجل بن شرقي ثنائية ضد الترجي التونسي في نهائي كأس السوبر الإفريقي.
ونظرًا لهذا المستوى الكبير أُطلق على اللاعب المغربي في صفوف الزمالك رجل المواعيد الكبرى.

ويحيلنا ذلك على أوجه التشابه بين بن شرقي وبين عبد الإله الحافيظي، حيث يلعب الأول في مراكز خط الوسط الهجومي الثلاث، فيما يلعب الثاني في نفس المراكز مع تفضيله لمركز صانع الألعاب.
ومن المنتظر أن تتجه أنظار الجماهير الإفريقية إلى مشاهدة صراع على الميدان بين اللاعبين من سيسيطع نجمه في لقاء اليوم. هل تميل الكفة للرجاوي عبد الإله الحافيظي أم للمغربي الأصل وزملكاوي الانتماء أشرف بن شرقي .

رضى الغزال.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور