ميلان يسعى للإطاحة بروما للانفراد بالصدارة.

سيستقبل مساء اليوم فريق ميلان خصمه نادي روما على ملعب سان سيرو في المباراة الختامية للجولة الخامسة من الكالتشيو. تجدر الإشارة أن فريق الروسونيري يبصم على بداية موسم مثالية حقق فيها الفوز في مبارياته الأربع محتلا الصدارة، ويعود الفضل للمدرب ستيفانو بيولي الذي حول الميلان من فريق يعيش نتائج متذبذبة إلى مجموعة تحقق الفوز على أرضها وخارج معقلها.

لم يفز في بداية هذا الموسم أي فريق بمباريات أكثر من ميلان في البطولات الأوروبية الخمس الكبرى منذ استئناف كرة القدم بعد فترة التوقف في مجموع 16مباراة ، ويتبعه نادي ريال مدريد ب 13 مباراة، حتى الآن لعب الروسونيري عدد كبير من المباريات دون التعرض للخسارة.

وفي الجانب الآخر يمر فريق روما بفترة مقبولة بعدما حقق الفوز على فريق يونج بويز السويسري ليبدأ انطلاقة قوية في منافسة الدوري الأوروبي، بالإضافة لتحقيقه سبع نقاط من آخر ثلاث مباريات في الدوري متمركزا في الصف التاسع.

أما بالنسبة للركائز الأساسية لمدرب روما باولو فونيسكا، تمكن المهاجم الاسباني بيدرو من التسجيل في المباراتين الأخيرتين له في الدوري الإيطالي ، بينما سجل جوردان فيريتوت خمسة أهداف في آخر ستة مباريات للفريق العاصمي. ويعتبر المهاجم البوسني إدين دزيكو الأكثر حسما داخل تشكيلة الجيلاروسي، حيث سجل ثنائية في آخر مباراة بالدوري لفريق روما عندما فاز بنتيجة 5-2 على بينيفينتو.

ورجوعا لمواجهة اليوم والتذكير بآخر نتيجة بين فريقي ميلان و روما، فاز الروسونيري بالمباراة 2-0 بفضل أهداف أنتي ريبيتش وهاكان كالهان أوغلو. اللذان لا يمكن لأي منهما اللعب في مباراة اليوم بسبب الإصابة.

وسيعاني مدرب الجيلاروسي باولو فونسيكا من غياب اثنين من المدافعين الأساسيين ، وهما كريس سمولينغ الذي لم يتعافى من التواء في الركبة، والمدافع الآخر جيانلوكا مانشيني الذي أصيب بفيروس “كوفيد 19”.

كما سيتغيب لاعب خط وسط الفريق أمادو دياوارا الذي يواصل الالتزام بقواعد الحجر الصحي.بعد إصابته بفيروس كورونا، فور عودته من معسكر منتخب بلاده غينيا، خلال فترة التوقف الدولي.

أما أصحاب الأرض ميلان ، لم يتعافى مهاجمه ريبيتش من إصابة في المرفق، ويأمل مدرب الفريق ستيفانو بيولي في أن يتمكن لاعب خط الوسط كالهان أوغلو ، من التعافي ليلعب على الأقل كبديل في الشوط الثاني، مع العلم أن صانع ألعاب الروسونيري أصيب بالتواء في الكاحل الأسبوع الماضي. وستشكل عودة اللاعب التركي إضافة للفريق حيث يلعب بانسجام مع المهاجم زلاتان إبراهيموفيتش الذي افتتح عداد أهداف بالكالتشيو بأربع أهداف من أربع مباريات.

وسيلعب حارس المرمى الروماني سيبريان تاتاروسانويل في التشكيلة الأساسية للميلان، معوضا غياب الحارس جانلويجي دوناروما ، حيث أكد نجم الأزوري الشاب عن إيجابية كشوفاته الطبية المتعلقة بفيروس كوفيد19، قبل ساعات من انطلاق المباراة.

أما التشكيلة المحتملة للفريقين ستكون على الشكل الآتي:

تشكيلة ميلان المحتملة:
حراسة المرمى: تتاروسانو.
الدفاع: كالابريا ، كيير ، رومانيولي ، هيرنانديز.
الوسط: كيسي ، بن ناصر ؛ سايلمايكرز ، دياز ، لياو.
الهجوم: ابراهيموفيتش

تشكيلة روما المحتملة:
حراسة المرمى: ميرانتي.
الدفاع: فازيو ، كومبولا ، إيبانيز ؛ سانتون.
الوسط؛ بيليجريني ، فيريتوت ، سبينازولا ؛ مخيتاريان الهجوم: بيدرو ؛ دزيكو.

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور