نهضة بركان تعلمت الدرس … و فازت عن جدارة

استطاع نادي نهضة بركان أخيراً أن يحقق لقبه الإفريقي الأول، بعد خسارته للقب في المرة السابقة أمام الزمالك المصري .

و أبانت كتيبة طارق السكتيوي عن تركيزها التام و استعدادها النفسي الكبير من أجل هدف واحد وهو تحقيق اللقب، خاصةً أن النادي البركاني تعرض لحملة ضغطٍ نفسي قاهر في نهائي السنة الماضية و ذلك بالظلم التحكيمي الذي تعرض له و الأشكال الاستفزازية قبل بداية اللقاء .

لكن اليوم عرف بهضة بركان جيداً بأنه يمارس في إفريقيا التي لها طقوسٌ خاصة بها، فإن لم تستعد نفسياً للمباراة ستضيعُ في أدغالٍ شرسة.

و في الأخير يمكن أن نقول أن السكتيوي أعد العدة جيداً خاصةً نفسياً و عرف أن للقارة الإفريقية جزئيات صغيرة هي من تجعلك تصعد فوق منصة التتويج .


” نزار صبري “

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور