أودينيزي يحرم ساسولو من فرصة اعتلاء صدارة الكالتشيو !

بعد أن انتهت المباراة الافتتاحية للدوري الانجليزي مساء اليوم بالتعادل السلبي، انتقلت العدوى هذه المرة إلى الدوري الإيطالي، حيث انتهت المباراة الافتتاحية للجولة السابعة للكالتشيو، التي جمعت بين ساسولو و اودينيزي بالتعادل السلبي 0/0.


فعلى أرضية ملعب تريكولوري وبحضور الدولي المغربي مهدي بوربيعة في دكة احتياط ساسولو. دخل فريق ساسولو المباراة، باحثا عن ثلاث نقاط توصله لصدارة جدول الترتيب ولو مؤقتا، غير أنه اصطدم بمنافس، أغلق أمامه المنافد، وضيق عليه المساحات، فحاول اصحاب الارض القيام بحملات هجومية لكن بدون جدوى لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبى 0/0.


وهي نفس النتيجة التي استمرت عليها المباراة، التي لم تحضر فيها الكثير من الفرصة السانحة للتسجيل. فطيلة’90 دقيقة لم يسدد الفريقين سوى ستة تسديدات أربع لساسولو واثنتين لأودينيزي.
بينما كانت تسديدة واحدة فقط بين الخشبات الثلاث لساسولو.
وعرفت المباراة تدخلات عنيفة من كلا الطرفين، مما استوجب على حكم المباراة إخراج أربع بطائق صفراء، بطاقتين لكل فريق.


وبهذه النتيجة يكون فريق ساسولو قد ضيع فرصة الصعود إلى صدارة الدوري الايطالي، ليبقى في المرتبة الثانية ب15 نقطة.
بينما استمر فريق اودينيزي في المرتبة ما قبل الأخيرة بأربع نقاط.

محمد موسى

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور