فريق بيراميدز…عندما يصنع المال الفارق!

سيواجه فريق نهضة بركان هذا اليوم “الأحد 25 أكتوبر 2020” فريق بيراميدز المصري في نهائي بطولة كأس الكونفدرالية، بمجمع الأمير مولاي عبدالله بالعاصمة الرباط.


فمن هو فريق بيراميدز؟. وما السر في هذا الصعود الصاروخي؟
وكيف أصبح ينافس العملاقين الأهلي والزمالك في مصر؟

فريق بيراميدز لم يبدأ مشواره في عالم كرة القدم بهذا الاسم بل كان اسمه نادي الأسيطوي سبورت حيث تأسس في عام 2008 وكان مقر النادي في منتجع الأسيوطي الرياضي بطريق القاهرة – أسيوط الغربي بنطاق محافظة بني سويف وكان النادي مملوك لرجل الأعمال محمود الأسيوطي.

نقطة التحول في تاريخ النادي كانت في عام 2018، عندما قام رئيس هيئة الترفيه السعودية، تركي آل الشيخ بشراء النادي وتحويل إسمه من الأسيوطي إلى نادي بيراميدز مع تأجير ملعب الدفاع القوي كمقر لمباريات الفريق.

كما غير شعار النادي ليكون على شكل تمثال”أبو الهول”مع ثلاثة أهرامات أسفله، بالإضافة لكتابة اسم النادي باللغة الإنجليزية دون العربية لتفادي تشابهه مع شعار مؤسسة الأهرام الإعلامية، التي تتخذ من أهرام الجيزة وكلمة الأهرام بالعربية شعارًا لها.


ومنذ ظهور بيراميدز بدلاً من الأسيوطي، اصبح مقصداً للاعبين البارزين في مصر بسبب ارتفاع سقف الرواتب في النادي مثل: “أحمد الشناوي، علي جبر، احمد أيمن منصور، عمر جابر، نبيل عماد “دونجا” ، محمد حمدي ، إبراهيم حسن، عبد الله السعيد ، محمد فاروق ، إيريك تراوري وجون أنطوي…وغيرهم. كما أطلق قناة تلفزيونية تحمل إسم النادي، واستقطب أهم نجوم الإعلام الرياضي المصري.

غير أن سرعان ما قرر رجل الأعمال السعودي تركي آل الشيخ بيع النادي في عام 2019 لرجل الأعمال الإماراتي سالم الشامسي، كما قرر غلق القناة التلفزيونية التي كان قد اطلقها سابقا.

ويعود سبب ذلك إلى الحملة الكبيرة التي تعرض لها تركي آل شيخ من سب وشتم من بعض جماهير الأهلي، مما جعله يقرر إنهاء استثماره في مصر.

لكن فريق براميدز واصل مشواره الجيد، مع المالك الجديد، حيث حقق الموسم الماضي المركز الثالث، وهذا العام وصل إلى نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية، لأول مرة في تاريخه.

محمد موسى

Comments

0 تعليق

ترغبون في تلقي إشعارات بآخر الأخبار الرياضية ؟ ليس الآن بكل سرور